سبخة السيجومي ـ ملاذ الطيور المهاجرة بتونس في خطر

سبخة السيجومي ـ ملاذ الطيور المهاجرة بتونس في خطر

30/03/2021 08:39:00 ص - المصدرعلوم وتكنولوجيا
تستقر الطيور المهاجرة في سبخة السيجومي، في تونس، لكن رغم جمال الموقع إلا أنه يمثل "نقطة سوداء" بسبب النفايات وتوسعة الأحياء السكنية المجاورة، فهل تنقذ الجهود الحكومية أهم المناطق الرطبة في تونس؟
يسبح سرب من البط المهاجر في سبخة السيجومي في تونس ويقتات وسط نفايات منزلية، وبالقرب من منفذ لمياه صرف في موقع يندّد عدد كبير من محبّي الطبيعة بعدم حمايته من التلوث والعمران المتزايد من حوله. وتُعتبر سبخة السيجومي إحدى أهم المناطق الرطبة في تونس، ويشكّل التلوث والفيضانات خطرا على الطيور المهاجرةالتي تتخذ منها سكنا في فصل الشتاء. وتمثل البحيرة خزانا لمياه أمطار الفيضانات الموسمية وتُصنف ثروة طبيعية هامّة وملاذا للكثير من أصناف الطيور المهاجرة التي تصل تونس في فصل الشتاء للتعشيش والتكاثر على غرار النحام الوردي والبط وطيور أخرى. لكن على الرغم من جمال الموقع، فهو لا يستقطب التونسيين الذين يعتبرونه نقطة سوداء جرّاء التلوث المحيط به، وقد أصبح أشبه "بمصب للنفايات". وتسعى الحكومة إلى القيام ببعض الأعمال في المكان بينها وضع إسمنت في جزء منه، الأمر الذي يثير قلق جمعية بيئية تخشى عدم مراعاة نظام التأقلم الخاص بأسراب الطيور المهاجرة التي تتخذ من الموقع مكانا للتكاثر. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس صاروخان خشبيان يذكران بأن هذا الموقع كان يمثل الميناء الفضائي لموس اسبا. يمكن للزوار التقاط صورة تذكارية بـ"عباءة فرسان جادي الأصلية". الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس قام محبو فيلم حرب النجوم من كل أنحاء العالم بجمع المال لإنقاذ مدينة "موس إسبا" من الغرق في الرمال. باستخدام معدات ثقيلة، تمت إزاحة أطنان من الرمال. والآن يمكن لمحبي حرب النجوم وللسياح الاستمرار في زيارة مدينته الخيالية، ومسقط رأس أناكين سكاي ووكر. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس اليوم لا يأتي سوى قليل من الزوار إلى "موس إسبا"، التي تقع في أقصى الجنوب الغربي من تونس، لذا يسرع بائعو التذاكر نحو أي سائح يأتي إلى المدينة السينمائية. الفرنسيان إيفون وفرونسوا بواسون أتيا هنا بمحض إرادتهما، فهما من أشد المعجبين بفيلم حرب النجوم ويريدان السير على خطى لوك سكاي ووكر. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس بائع التذكارات سالم بن سعيد يعمل في مجال السياحة منذ أكثر من ثلاثين عاماً. ومنذ عدة أعوام يعمل في "مجرة أخرى"، في "كوكب تاتوين"، حيث تقع مدينة موس إسبا في الفيلم. ومن ضمن التذكارات التي يبيعها العقارب المجففة والمجوهرات الصغيرة. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس هنا تم تصوير الحلقة الأولى من حرب النجوم، حيث تم بناء فندق "سيدي إدريس" تحت الأرض. هنا في مطماطة، مدينة صحراوية صغيرة في وسط تونس. الفندق يحمي من الحرارة، لكن بالنسبة لمخرج حرب النجوم جورج لوكاس، فقد شعر هنا بالتأكيد أنه في كوكب آخر. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس في الجزء الأول من الفيلم في عام 1977، كان لوك سكاي ووكر يعيش مع عمه وعمته في هذا المنزل. الصورة على الحائط تظهر مشهدا مألوفا للأسرة في غرفة الطعام. لوك ولد هنا. وهذا السبب الرئيسي الذي يجعل محبي حرب النجوم يتوقفون في فندق سيدي إدريس. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس حالياً يأتي القليل من السياح فقط إلى تونس، وهو الأمر الذي بات واضحا في المراكز تصويرالرئيسية هنا لسلسلة حرب النجوم . كان من الصعب إيجاد أماكن للأكل هنا، لكن الوضع تغير تماما حيث أصبح المكان الآن شبه فارغ. على الجانب الآخر، تبدو غرفة الطعام شبيهة بما كانت عليه في الفيلم. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس أنابيب بلاستيكية وزعانف وأزرار، كل هذه الدعائم الباقية من فترة التصوير تذكر بمركبة الفضاء. الآن بهتت ألوانها، مثلما حدث للفندق ككل. لكن مازال للمكان سحره الخاص. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس مثل كل فارس جادي حقيقي، كان لدى لوك سكاي ووكر سيف من الليزر. هذا السيف الذي يبدو أنيقاً ومتقدماً في الفيلم، ليس في الحقيقة سوى قضيب بلاستيكي، لم يعد يضيء. هنا نجد الكثير من الصور على الجدار، من بينها صورة المخرج جورج لوكاس. وتعود الصور إلى عام 1975. الرحلة إلى عالم حرب النجوم تبدأ بصحراء تونس حالياً، عادة ما يكون مسعود بارشيد وحده في فندق "سيدي ادريس"، الذي يديره منذ عدة سنوات. لكنه يعتني به جداً. إنه يذكر بتصوير الفيلم عندما كان فريق العمل يملأ المكان بالحياة. أما الجزء الأحدث من حرب النجوم، فقد تم تصويره في أبو ظبي، رسمياً، لأسباب أمنية. الكاتب: اليزابيث ليمان (س.ك)